يتخللها افتتاح معرض الفن التشكيلي السنوي

دار الكتب والوثائق الوطنية تحتفي بـ (فارسة التراث العراقي) الأستاذ المتمرس الدكتورة نبيلة عبد المنعم داود
 

   

   

   

   

تقیم دار الكتب والوثائق الوطنیة احتفالیة تكریمیة للباحثة والمحققة التراثیة (فارسة التراث العراقي) الاستاذ المتمرس الدكتورة نبیلة عبد المنعم داود ، وبإشراف المدیر العام للدار الدكتور علاء أبو الحسن العلاّق ، في الساعة العاشرة من صباح یوم غد الثلاثاء ، الموافق 6 /2 / 2018 ، ضمن توجه الدار نحو تكریم الشخصیات البارزة والمبدعة في مختلف الاختصاصات العلمیة والثقافیة .

وتتضمن الاحتفالیة جلسة احتفائية یُسلط الضوء فیھا على السیرة العلمیة للضیفة (رائدة التحقيق العراقي وسيدة المخطوطات وسيدة التراث) مع عرض كتب ودراسات وبحوث ومقالات كتبتھا منذ بدایاتھا حتى الیوم, الى جانب ماكتب عنھا وعن مسیرتھا البحثیة الحافلة بالإنجازات الدراسیة التاریخیة والتراثیة التي تتضح من خلالھا جھود وفكر ورؤیة لسیدة أكادیمیة متفردة ماجعلھا تستحق الإشادة بھا والوقوف على عطائھا الثر وتسمیتھا بالفارسة.

ویأتي ھذا الاحتفاء تزامنا مع المعرض الفني التشكيلي الذي تقیمه الدار  يوم غد الثلاثاء كذلك, ویضم أعمالاً فنیة متنوعة بین رسم ونحت وأعمال یدویة لعدد من الفنانین المحترفین والشباب الموھوبین من طلبة كلیة الفنون الجمیلة وخریجیھا والأطفال والفتیان المشاركین بدورة الفنان التشكیلي فائق حسن الثانیة للرسم والتي أقامھا مرسم مكتبة الأجیال التابعة الى الدار، فضلا عن مشاركات فنیة في الكتابة والرسم لشبكة دعم المواھب : (الحیاة لوحة رسم) الألكترونیة الھادفة الى دعم الموھوبین في الكتابة والفنون والتشجیع على القراءة النوعیة والطاقة الإیجابیة.

 جدیر بالذكر أنّ ھذه الفعالیات ستقام في قاعات الدار والتي تحمل أسماء أعلام العراق ، حیث ستعقد جلسة الاحتفاء بالسیرة العلمیة المعطاء للأستاذة نبیلة عبد المنعم داود في قاعة الشاعرة الرائدة (نازك الملائكة) ، فیما تحتضن قاعة العلاّمة الرائد (علي الوردي) معرض الأرشیف العلمي لھذه الشخصیة العلمیة النسائیة الفذة ، فضلا عن عرض الأعمال الفنیة في قاعة الفنان التشكیلي الرائد (جواد سلیم .(